حصاد اليومدولي

روسيا تستنفر بإجراءاتٍ جدّية لمكافحة فيروس كورونا

تقارير_الاتحاد برس ||

المحرر الرئيسي ||

تواصل روسيا اتخاذ تدابيرٍ واجراءاتٍ مكثفة للتعامل مع أزمة فيروس كورونا والسيطرة عليه، خاصة بعد تفشي الفيروس بشكل كبير وتحذيرات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن ذروة التفشي في البلاد لم تأت بعد.

مشفى جديد لمحاربة كورونا في أقل من شهر

وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية في تقرير لها اليوم الاربعاء، أن روسيا تستعد لافتتاح مستشفى  طوارئ جديد في موسكو مخصص لحالات  كورونا، وقد تم بناؤه من الصفر في أقل من شهر، حيث تم البدء ببنائه في 15 آذار ومن المقرر افتتاحه في 20 نيسان.

 وتعد هذه المستشفى الأكبر بين  18 مستشفى  أخرى حديثة يتم بناؤها حاليًا في جميع أنحاء روسيا، وهو المشفى الوحيدة الذي لم ينشئه الجيش.

ويظهر في التقرير الصور الأولى للأجنحة بقيمة 92 مليون جنيه إسترليني، وقد شارك في بنائها أكثر من 10 آلاف عامل بناء على مدار الساعة، لبناء مشفى فورونوفسكايا الجديد، والذي يضم 656 سريرًا، وتعمل إدارة المشفى على توظيف أطباء  برواتب أعلى للعمل والمبيت في غرف سكن المشفى التي تبلغ مساحتها  861،113 قدمًا مربعة.

وذكر التقرير أن رئيس المستشفى هو الدكتور دينيس بروتسنكو، الذي أصيب بفيروس كورونا،وظهر عبر الشاشات وهو يصافح الرئيس بوتين سابقًا.

 وقال عمدة موسكو سيرجي سوبيانين “يمكننا الآن القيام بأعمال التشطيب وتركيب المعدات الطبية”، وأضاف أن “حجم المشروع لم يسبق له مثيل في روسيا “.

في الصورة: جناح في مجمع مستشفى موسكو الجديد الذي تبلغ قيمته 92 مليون جنيه

تدابير إضافية وتوصيات بالاعتبار من أخطاء الغير

اقترح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأربعاء، تدابير إضافية لدعم الشركات والعمال خلال أزمة الفيروس التاجي، للعمل على تخفيف التفشي.

وقال بوتين إن “روسيا لا تستطيع ببساطة إغلاق اقتصادها بسبب العواقب المدمرة المحتملة”، كما أمر الحكومة الفيدرالية والإقليمية بتطوير إجراءات إضافية تهدف إلى دعم المواطنين.

وأضاف الرئيس الروسي أن الأسبوعين أو الثلاثة أسابيع القادمة ستكون حاسمة في حرب روسيا ضد انتشار الفيروس.

ودعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس الثلاثاء، بلاده إلى تجنب أخطاء الدول الأخرى والاستماع إلى نصائح الخبراء في المجال الطبي في مكافحة فيروس كورونا.(للمزيد اضغط الاتحاد برس).

تجارب سريرية للقاح كورونا قريبًا في روسيا

أبلغ رئيس مركز أبحاث حكومي في روسيا الرئيس فلاديمير بوتين أمس الثلاثاء، أن مختبراته جاهزة لإجراء تجارب سريرية على البشر للقاح تجريبي ضد فيروس كورونا، اعتبارًا من نهاية حزيران المقبل.

وقال رينات ماكسيوتوف، رئيس مركز فيكتور لعلوم الفيروسات والتكنولوجيا الحيوية، أحد أكبر مراكز البحث الحكومية في روسيا، إن مختبره اقترح مرحلة أولى من التجارب السريرية لثلاثة لقاحات على 180 متطوعًا بدءًا من 29 حزيران.

وكشف ماكسيوتوف عن جاهزية مختبراته لإجراء هذه التجارب خلال لقاء عبر الفيديو تم بين بوتين ورؤساء مراكز الأبحاث الروسية الكبرى.

محاولات لتخفيض العقوبات

من جانب آخر، أكد مساعد رئيس المجلس الفيدرالي الروسي ديمتري مدفيديف على فك العقوبات في ظل مكافحة  تفشي فيروس كورونا.

وقال مدفيديف “إنه بالنظر إلى تفشي فيروس كورونا، يقف العالم اليوم على أعتاب أزمة كبرى لذلك ينبغي أن تعمل بلدان العالم بشكل مكثف لدعم بعضها بعضًا، وهو ما يعني الحاجة الى عالم خال من الحظر لمكافحة هذا التحدي الخطير”.

وفي هذا السياق انتقد المسؤولون الروس مرات عديدة الحظر الأميركي الأحادي ضد البلدان الأخرى لاسيما التي تكافح تفشي فيروس كورونا.

ويشار إلى إن الحكومة الأميركية لم تستجب للأصوات العالمية الداعية لخفض العقوبات المفروضة على بعض البلدان مثل ايران وكوبا. 

وفي السياق، انتقد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، رفض أميركا للمطالب الدولية لرفع الحظر عن إيران ، مبديًا ترحيبه بفكرة روسيا في استبدال الحظر والضغوط الاقتصادية بإنشاء ممرٍ أخضر.

ورحب وزير الخارجية الايراني اليوم الأربعاء بفكرة روسيا بإنشاء ممر لإيصال المساعدات الانسانية بدلًا من فرض الحظر في ظروف تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19.(

يذكر أن روسيا سجلت اليوم الأربعاء، ارتفاع عدد حالات الإصابة بالفيروس إلى أكثر من ألف  لليوم الثاني على التوالي ليبلغ الإجمالي 8672 حالة، وذلك بحسب المركز المعني بالتعامل مع تفشي فيروس كورونا .

وذكر المركز أن عدد الحالات المسجلة ارتفع 1175 وهي زيادة قياسية يومية، بينما ارتفع عدد الوفيات بواقع خمسة إلى 63.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق