حال البلد

الإدارة الذاتية بريف الحسكة تتعهد بتعويض متضرري العاصفة المطرية

الاتحاد برس ||

تعهدت الإدارة الذاتية في “إقليم الجزيرة”، بتعويض مزارعين تضررت محاصيلهم في ناحية “تل بيدر” بريف مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا بعد عاصفة مطرية تخللها سقوط حبات البرد، يوم الجمعة الفائت.

وتسببت العاصفة بأضرار جسيمة في مزروعات السكان، في حين طالب مزارعون الإدارة الذاتية بتعويضات لقاء تلف محاصيلهم.

ووثقت مديرية الزراعة التابعة للإدارة الذاتية في ناحية الدرباسية، حجم الأضرار الحاصلة والتي قدرت بما يقارب الـ 50 ألف دونم من محصولي القمح و الشعير.

وقال إبراهيم محمد وهو مهندس في مديرية الزراعة بالدرباسية بحسب “نورث برس” إن مساحة الأراضي  المتضررة  تراوحت بين 40 إلى 50 ألف دونم، منها 33 ألف دونم من الأراضي المزروعة بالشعير، فيما تضرر حوالي 2000 دونم من القمح، و ما يقارب 7 آلاف دونم من البقوليات.

كما وأوضحت “وليدة بوطي” الرئيسة المشاركة لهيئة العمل والشؤون الاجتماعية في إقليم الجزيرة وإحدى أعضاء اللجنة، إن لجنة الزراعة تقوم حاليًا بتقييم الخسائر، وإن التعويض سيكون بناءً على تلك الدراسة.

وتوقعت هيئة الاقتصاد والزراعة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، في وقت سابق من الشهر الماضي، أن يصل إنتاج القمح هذا العام إلى 850 ألف طن، حيث تمت زراعة 70% من مجمل الأراضي الزراعية.

وفي موسم العام الفائت التهمت النيران مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في منطقة تل بيدر، وعموم مناطق الإدارة الذاتية.

وشهد العام الفائت احتراق ما يقارب /435,500/ دونم من الأراضي الزراعية في مناطق شمال وشرقي سوريا، تضرر على إثرها ستة آلاف مزارع وفق إحصائيات هيئة الاقتصاد والزراعة.

المصدر
نورث برس
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق