السلايد الرئيسيحصاد اليومعالمي

أوغلو يعلق على شائعات الانقلاب..”بالتخويف أردوغان حوّل تركيا لدولة أقزام”

الاتحاد برس ||

اتّهم رئيسُ حزب المستقبل التركيّ المعارض أحمد داود أوغلو، حزب العدالة والتنمية الحاكم بقيادة رجب طيب إردوغان، بتحويل تركيا إلى “دولة أقزام”، عبرَ تحويل السّلطة الحاكمة إلى شركة دعاية وإشاعة الخوف في أوساط الشعب التركي.

ونقلت صحيفة “زمان التركيةعن أوغلو إنّ خطابات أردوغان وحزبه، ما هي إلا مساعٍ لتغيير الأجندة السياسيّة، ومحاولة لإضفاءِ الشرعيّة على ميولهم الاستبدادية والاستغلاليّة.

وأضاف أنَّ قيام الآلة الإعلاميّة الضخمة التابعة لأردوغان بترويج شائعاتٍ تزعُم باقتراب وقوع انقلاب جديد في البلاد، يحوِّل تركيا إلى دولة أقزام وفق تعبيره.

وأكد داود أوغلو أن من يلمحون لوجود انقلاب سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، ويحاولون وضع إطار شرعي لممارساتهم الاستبدادية بهذا الشكل يلعبون بالنار، ويمثلون تهديدًا لمستقبل ديمقراطيتنا.

ومن جانب آخر، قال أوغلو “إن أصحاب الأعمال المشبوهة ومن يتورطون في شبكات العلاقات القذرة ويخدعون المواطنين بالأكاذيب هم الذين يخافون الصحافة والحقائق”.

وأكد أن أبواب القنوات التلفزيونية والصحف الكبرى باتت اليوم مغلقة في وجه المعارضة، قائلًا “أما الصحافيون المخضرمون فباتوا عاطلين عن العمل، لا تجد الصحف من يقرأها، ولا أحد يشاهد قنوات التلفاز؛ بل الشعب يتوجه للإعلام الاجتماعي للحصول على المعلومات الصحيحة”

وتشهد تركيا تجاذبات حادّة حول النظام الرئاسيّ، بعد فشل النظام التركيّ في إدارة أزمة فايروس كورونا، والحد من تداعياته الاقتصادية والاجتماعية، وتفرّد أردوغان بالسّلطة والقرار بشكل مطلق.

المصدر
زمان التركيةزمان التركية
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق