عالمي

معارض تركي يعد بالإطاحة بأردوغان عبر صناديق الانتخابات

الاتحاد برس ||

وعد معارض تركي الرئيس رجب طيب أردوغان بالإطاحة به من منصبه عبر الصناديق الانتخابية فحسب، وليس بأي وسيلة أخرى كما يروج هو ونظامه. 

وقال أنغين آلطاي، النائب البرلماني عن مدينة إسطنبول، نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري أكبر أحزاب المعارضة التركية، في تصريحات صحفية، نقلتها صحيفة “زمان التركية” المعارضة إن “مهمة المعارضة إسقاط الأنظمة الحاكمة بالديمقراطية”.

وجاءت تصريحات المعارض التركي ردًا على مزاعم يروج لها نظام أردوغان وحزبه منذ فترة حول تخطيط حزب الشعب الجمهوري محاولة انقلابية لإسقاطه.

وأضاف آلطاي، قائلًا: “سيكون الحساب بيننا عبر الصناديق الانتخابية، مع أنك أنت أول من يرفض تلك النتائج، ولعل الانتخابات المحلية الأخيرة في آذار 2019 خير دليل على ذلك حينما أمرت بإعادة الانتخابات على منصب رئيس بلدية إسطنبول، والتي فازت بها المعارضة مجددًا”.

وتابع قائلًا: “والأمر الذي لم أتأكد منه أنه هل حقًا تعيش حالة من الذعر لحدوث انقلاب أم أنك تتصنع ظلم الانقلاب عليك”.

يذكر أن تركيا تشهد تجاذبات ونقاشات حادة خلال الفترة الأخيرة حول النظام الرئاسي، وحديث قيادات المعارضة عن فشل حكومة أردوغان في إدارة أزمة وباء كورونا، والحد من تداعياته الاقتصادية والاجتماعية.

الجدير بالذكر هو تصريحات المتحدث الرسمي باسم الشعب الجمهوري أوزغور أوزل، والتي قال فيها “إن نهاية نظام القصر اقتربت”، في إشارة إلى النظام الحاكم بتركيا.

وفي سياق متصل، انتشرت في الأيام الأخيرة على “تويتر” آلاف التغريدات تحت وسم “انقلاب”، يحذر فيها أنصار حزب العدالة والتنمية الحاكم من “مخططات انقلابية” وتوعدوا بمواجهتها.

وفي مثل هذه المشاحنات والتجاذبات يجدد حزب أردوغان وأنصاره الحديث عن انقلاب جديد، بعد مسرحية الانقلاب المزعوم عام 2016.

وفيما يتهم أنصار الحزب الحاكم المعارضة بالتعاون مع حركة رجل الدين فتح الله غولن الذي يتهمه أردوغان بتدبير محاولة الانقلاب ضده، تؤكد المعارضة أن تهمة الانقلاب والارتباط بغولن باتت جاهزة دائمًا لترهيب أي صوت معارض.

المصدر
صحيفة زمان التركية
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق