شركات

مجلس الشيوخ يقر مشروع إزالة الشركات الصينية من أسواق الأوراق المالية الأميركية

الاتحاد برس ||

أعلن مجلس الشيوخ الأميركي أمس الأربعاء، مشروع قانون من شأنه تشديد الرقابة على الشركات الأجنبية المدرجة في البورصات الأميركية، في إجراء قد يؤدي في نهاية المطاف إلى شطب بعضها من البورصات، مع التركيز على الصين.

وأكد “جون كينيدي“، وهو جمهوري من لويزيانا وأحد المشرعين الذين دفعوا من أجل تمرير مشروع القانون، هذا الأسبوع في مقابلة تلفزيونية إن “التشريع يستهدف الصين و”منعهم من الغش” في بورصات الأوراق المالية الأمريكية”.

وسيجبر التشريع بالفعل الشركات الصينية وغيرها من الشركات الأجنبية على الالتزام بنفس مستوى الشفافية والمساءلة الذي تلتزم به الشركات الأميركية ، بما في ذلك ما يتعلق بطرح عمليات مراجعة الحسابات، وإعلان ملكيتها من قبل الحكومات الأجنبية.

ولا يزال يتعين تمرير مشروع القانون في مجلس النواب والتصديق عليه ليصبح قانونًا، ولكنه يأتي وسط توترات متزايدة بين واشنطن وبكين.

يشار أن أسهم شركة “علي بابا” الصينية العملاقة للتجارة الإلكترونية المدرجة في البورصة الأميركية، تراجعت بشكل حاد 2% على خلفية أنباء عن تمرير مجلس الشيوخ لمشروع القانون.

يذكر أن الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” صعد الخطاب ضد بكين، محملاً الصين مسؤولية انتشار فيروس كورونا.

المصدر
marketwatch
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق