اقتصادشركات

“المركزي السوري” يهدد مكاتب الحوالات غير المرخصّة بالملاحقة القانونية

الاتحاد برس ||

أصدر مصرف سوريا المركزي بيانًا اليوم الاثنين، بخصوص تسليم الحوالات، هدد فيه بمعاقبة “الأشخاص” الذين يعملون على تسلّم أو تسليم الحوالات المالية الواردة من خارج البلاد، خارج إطار شركات الصرافة المعتمدة.

وذكر “المركزي” في بيان نشره عبر صفحته الرسمية في فيسبوك، أن الأفراد الذين يتم ضبطهم أو التوصل لمعلومات تفيد بتسلّمهم الحوالات عن طريق أشخاص مجهولي الهوية، ستتم ملاحقتهم قضائيًا بموجب قوانين تمويل الإرهاب في حال ضلوع هؤلاء الأشخاص بهذا الجرم، أو ملاحقتهم بجرم الصرافة غير المرخصة والتعامل بغير الليرة السورية.

بيان بخصوص ضبط تسليم حوالات الأشخاص الخارجيةفي إطار الإجراءات الرقابية على التعاملات المالية المنفذة من قبل مصرف سورية…

Publiée par ‎مصرف سورية المركزي – Central Bank of Syria‎ sur Lundi 1 juin 2020

ووجه المواطنين بعدم تسلّم أي مبالغ من أشخاص مجهولي الهوية أو في الأماكن العامة، وضرورة التواصل مع الأهل أو الأقارب في الخارج لضمان إرسال هذه الحوالات عن طريق شركات الصرافة المرخصة أصولًا، وتسلّمها في سوريا عن طريق هذه الشركات أو عن طريق شركات الحوالات المالية الداخلية المتعاقدة معها أصولًا، وبموجب إشعار يتضمن مبلغ الحوالة وبلد الإرسال ومعلومات الشخص المرسل.

وذكر المصرف أنه وخلال إجراءاته في الآونة الأخيرة، ضبط مجموعة من الأشخاص الضالعين بأعمال الصرافة غير المشروعة، واتخذ بحقهم الإجراءات المناسبة، وأغلق بعض الشركات المخالفة للقوانين النافذة.

ووضّح المصرف شركات الصرافة المرخصة والحاصلة على موافقات عقود مراسلين مع الخارج، وحصرها بشركات  “الهرم”، “الأدهم”، “الفؤاد”، “شخاشيرو”، “مايا”،شام”، “زمزم”، “النضال”، “الثقة”، “الفاضل”، “المتحدة”، “الديار”، إضافة إلى شركتي “تواصل عبر العالم” و”الفؤاد للحوالات المالية الداخلية” الحاصلتين على موافقة توزيع حوالات “ويسترن يونيون”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق