السلايد الرئيسيبين الناسحصاد اليوم

الفلافل أكلة الدراويش .. تغيب عن موائد الفقراء في سوريا

الاتحاد برس – حنين جابر

تضاعفت الأسعار في عموم سوريا مع تدهور قيمة الليرة السورية وانخفاض مستوى جودة المواد خاصة في مناطق سيطرة السلطة، مع دخول قانون قيصر حيز التطبيق رغم استثناءه للغذاء والدواء.

الارتفاع لم يستثنِ أكلة الدراويش كما يقال عنها في سوريا “سندويشة الفلافل” حتى أصبحت حلمًا جديدًا يضاف إلى أحلام السوريين البسيطة.

رصدت الاتحاد برس سعر سندويشة الفلافل في محل “فلافل على كيفك” المشهور بالمزة في دمشق، وكان المحل شبه خالٍ من الزبائن عدا من إثنين أو ثلاثة أشخاص، وهو المعروف بالازدحام الشديد على أطعمته.

حين سألت المحاسب الذي يجلس على كرسي وعيناه مشغولتان بالجوال عن سعر السندويشة، أجابني دون أن يلتفت إلي وبتجاهلٍ تام ..بأنّ سندويشة الفلافل ب 500 ليرة سورية، ولافرق في السعر بين السندويشة المشروح أو السمون.

وحين سؤال البائع عن سبب ارتفاع سعر السندويشة، أرجع السبب إلى ارتفاع التكاليف الأساسية لمكونات السندويشة.

إضافة لانخفاض قيمة الليرة السورية أمام العملات الصعبة إذ بلغت اليوم 2500 ليرة للدولار الواحد، وارتفاع أسعار المحروقات وفقدانها ولا سيما الغاز منها، ورغم أنّ تسعيرتها من قبل السلطة السورية 9 آلاف، إلا أنهم يشترونها غالبًا بسعر 15 إلى 20 ألف ليرة سورية.

سندويشة الفلافل أكلة الأمراء

وبحسبة بسيطة فإن عائلة مكونة وسطًيا من خمسة أشخاص تحتاج إلى مبلغ 2500 ليرة سورية لتشتري 5 سندويشات فلافل، وهو يمثل غداء موظف براتب وسطي 50 ألف ليرة أي 20 دولار في الشهر.

تقول أم حسام للاتحاد برس وهي موظفة في وزارة الزراعة ” قبل موجة الغلاء هذه كنت لا أبالي إذا لم أطبخ … لأنني استعيض عن الطبخة بسندويشات الفلافل.. ” كنا نقضيها على الفلافل” أما الآن فالفلافل لا يمثل تسكيتة جوع وإنما أصبح يوازي طعام الأمراء وفق تعبيرها..

أبو ناصر وهو موظف في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، يقول للاتحاد برس: ” قبل عام 2011 كنا نشتري سندويشة الفلافل بـ 10 ليرات إلى 15 ليرة الآن، بعد أن تضاعف سعرها أصبحت غائبة عن مائدتنا، حتى إذا أردت أن اشتري أقراص فلافل “فرط” فإنّ معظم المحلات تمتنع عن البيع بحجة إنها “ما بتوفي”، وفي حالات نادرة إذا قبل أحد محلات الفلافل بيع الفلافل فرط فإن سعر القرص الواحد يتراوح بين 30 إلى 35 ليرة سورية.

تغيب مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابعة للسلطة السورية عن المشهد كلّياً باستثناء بعض الإعلانات المتفاوتة بإغلاق محلّات ومتاجر بسبب مخالفات في الأسعار والمواصفات، لكنها عاجزةً تماماً عن كبح الأسعار.

يشار إلى أنّ محافظة دمشق حددت في 2019 سعر قرص الفلافل بـ 12.5 ليرات، وتراوحت أسعار سندويش الفلافل بين 200 إلى 250 ليرة حسب الحجم،  فيما حددت سعر سندويشة البطاطا بخبز الصمون 300 ليرة.

اقرأ المزيد:

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق