السلايد الرئيسيالسياسةحصاد اليوم

روسيا تطالب بنقطة دخول حدودية للمساعدات الإنسانية في سوريا

الاتحاد برس ||

طالبت روسيا شركاءها في مجلس الأمن الدولي أمس الأربعاء تأمين نقطة دخول حدودية واحدة فقط للمساعدات الإنسانية التي تقدّمها الأمم المتحدة للسكان في شمال غرب سوريا، ولمدة ستة أشهر حصرًا.

وكان الروس قد تحدّثوا  فيما مضى عن إيقاف” آليّة نقل المساعدات عبر الحدود، وآليّة نقل المساعدات هذه، المطبّقة منذ العام 2014، لا تتطلّب أيّ تفويض من جانب دمشق، وتنتهي صلاحيتها في 10 يوليو.

 بدأت ألمانيا وبلجيكا مفاوضات  بمشروع قرار قدّمته الدولتان، للبقاء على نقطتَي الدخول الحاليّتين عبر تركيا إلى الأراضي السوريّة ولمدّة عام واحد، في استجابة لطلب قدّمه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في 23 يونيو حزيران.

وخفضت موسكو عدد نقاط الدخول إلى البلاد من أربع نقاط إلى اثنتين، كما أنّها خفّضت مدّة التفويض وجعلته لستّة أشهر بدلًا من سنة كما كان معمولًا به في السابق.

يتعارض الموقف الروسي الصيني مع موقف الأمم المتحدة والغربيّين الذين يعتبرون في المقابل أن لا بديل عن آلية نقل المساعدات عبر الحدود لأنّها ضرورية بالنسبة إلى ملايين الأشخاص الذين يعيشون في شمال غرب سوريا حيث تقع محافظة إدلب وفي الشمال الشرقي للبلاد حيث لا تزال هناك مناطق خارجة عن سيطرة دمشق.

اقرأ المزيد:

يذكر أن معبر باب السلام شهد مرور 593 مركبة، في مقابل عبور 2553 مركبة عبر باب الهوى خلال فترة الشهرين، و مرّت 3146 شاحنة مساعدات إنسانيّة عبر هاتين النقطتين الحدوديّتين.  بحسب تقرير غوتيريش في  1 أبريل (نيسان) و31 مايو (أيار).

يشار أن معبر باب السلام استخدم 4774 شاحنة نقطة منذ عام 2014 فيما استخدمت 28574 شاحنة نقطة باب الهوى.

المصدر
syriadirect
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق