عالمي

ظريف: التفاوض مع الصين حول اتفاق شراكة استراتيجية “ليس سرًّا”

الاتحاد برس ||

أعلن وزير الخارجية الإيراني الأحد في خطاب أمام النواب وسط صيحات استهجان أن إيران تبحث مع الصين في اتفاق شراكة استراتيجية لفترة طويلة وهذا “ليس سرًا”.

وقال محمد جواد ظريف “بثقة واقتناع نتفاوض مع الصين بشأن اتفاق استراتيجي لـ25 سنة” يتعلق باستثمارات في قطاعات مختلفة.

والصين أول شريك تجاري لإيران وكانت من الزبائن الرئيسيين لشراء النفط الإيراني قبل إعادة فرض واشنطن عقوبات على قطاع الطاقة الإيراني تسببت بخفض صادرات النفط الايراني الى حد كبير.

ومنذ أيام يدور جدل على مواقع التواصل الاجتماعي الإيرانية بعد تصريحات أدلى بها في 27 حزيران الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد للتنديد بالمفاوضات الجارية “لإبرام اتفاق جديد مع بلد أجنبي لمدة 25 سنة” بدون علم الشعب على قوله.

وقال ظريف أمام النواب “لا شيء سريا” في المفاوضات الجارية مع بكين وسيتم إطلاع الأمة “عند التوصل إلى اتفاق”. وأضاف أنه أعلن هذه المباحثات في كانون الثاني 2016 خلال زيارة للرئيس الصيني شي جينبينغ لطهران.

وفي بيان مشترك تعهد البلدان التفاوض “لإيجاد اتفاق تعاون موسع على 25 سنة” ينص على “استثمارات متبادلة” في مختلف القطاعات مثل “النقل والموانىء والطاقة والصناعة والخدمات”.

وأعلن المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي أن “إيران حكومة وشعبا تسعى كما تفعل دائما لتوسيع علاقاتها مع الدول المستقلة والموثوق بها كالصين” معتبرا أن المشروع الصيني-الإيراني “صائب وحكيم تماما” ووصفه بأنه “شراكة استراتيجية شاملة”.

المصدر
wio news
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق