عالمي

مقتل 70 جنديًا نيجيريًا على الأقل في كمين نصبه جهاديون

الاتحاد برس

قُتل نحو 70 جنديًا نيجيريًا على الأقل في كمين استهدف موكبهم نصبه مسلحون في شمال شرق البلاد، بحسب ما أعلن الجيش ومصادر أمنية اليوم الثلاثاء.

وصرحت مصادر عسكرية لوكالة “فرنس برس” أن مسلحين ألقوا قنابل وأطلقوا نيران الرشاشات على حافلات كانت تقل جنودًا أثناء مرورها قرب قرية غورجي في ولاية بورنو الاثنين.

وقال أحد المصادر إنها “خسارة كبيرة جدًا، لقد قتل 70 جنديًا على الأقل في الكمين”، بينما أضاف آخر أن من وصفهم بالإرهابيين استهدفوا بشكل خاص شاحنة كانت تقل جنودًا مسلحين بأسلحة “آر بي جي” قبل أن يحرقوها، مما أدى إلى مقتل كل من كان فيها.

وأضاف أنه تم العثور على 70 جثة حتى الآن، لكن الحصيلة أعلى بالتأكيد لأن عمليات الإنقاذ متواصلة، وقال مسؤولان عسكريان إن عدة جنود آخرين أصيبوا بجروح وأسر “الجهاديون” آخرين.

وكانت القافلة غادرت مدينة مايدوغوري في طريقها لشن هجوم على معسكر تابع “داعش” في المنطقة، كما أفاد عضو في مليشيا مدعومة من الحكومة.

في غضون ذلك، أعلنت وزارة الدفاع النيجيرية الثلاثاء مقتل 50 عنصرًا من جماعة بوكو حرام، في سلسلة من العمليات الأمنية للجيش شمال شرقي البلاد.

وذكر متحدث باسم وزارة الدفاع النيجيرية في تصريحات صحفية أنّ الجيش شنّ خلال الأسبوع الماضي عمليات أمنية في منطقتي كووزا ويامتيكا التابعتين لولاية بورنو، مشيرًا إلى مقتل 50 عنصرًا مسلحًا في العمليات الأمنية، مقابل إصابة 4 جنود بجروح.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى