عالمي

أقوى عاصفة رملية منذ نصف قرن تجتاح المكسيك والولايات المتحدة

الاتحاد برس

حذرت السلطات المحلية في المكسيك والولايات المتحدة من عاصفة رملية ضخمة، وأوصت المقيمين بالبقاء في المنزل وعدم الخروج إلا للضرورة.

وغطت سحابة ضخمة من الغبار من الصحراء أكثر من ثمانية آلاف كيلومتر، وعبرت المحيط الأطلسي ووصلت إلى القارة الأمريكية، واجتاحت المكسيك، وفي بضع دقائق، اختبأت الشمس على الساحل، وتحولت السماء إلى اللون البني الداكن.

ثم ضربت العاصفة مناطق سكنية، وأصبحت الرؤية فيها بسرعة صفر تقريبًا، ولا يمكن التنفس إلا من خلال معدات الحماية.

وأوصت السلطات المحلية المقيمين بالبقاء في المنزل وعدم الخروج دون الحاجة، وحذرت أن الأشخاص المصابون بعدوى فيروس كورونا معرضون لخطر خاص.

وفي أميركا تضررت عدة ولايات، فقد كان الطقس في حالة سيئة في نورث كارولينا وفلوريدا وتكساس.

وفي الوقت نفسه، يحذر خبراء الأرصاد الجوية من أنه بسبب العاصفة في هذه المناطق، يزيد خطر الأعاصير والعواصف.

اقرأ المزيد:

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى