السلايد الرئيسيالسياسة

القوات الحكومية السورية تجدد قصفها لمناطق خفض التصعيد

الاتحاد برس

قامت القوات الحكومية السورية بتجديد القصف الصاروخي على أماكن ضمن مناطق خفض التصعيد.

وبحسبالمرصد السوري لحقوق الإنسان” فقد قصفت القوات الحكومية السورية بعد منتصف ليل الثلاثاء – الأربعاء، مناطق في الفطيرة وسفوهن والحلوبي ومحيط البارة بريف إدلب الجنوبي، والعنكاوي بسهل الغاب شمال غرب حماة، دون معلومات عن إصابات.

وكانت القوات التركية والفصائل، قد قصفت أمس الثلاثاء، تجمعات القوات الحكومية السورية في مدينة سراقب شرق إدلب، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

وفي السياق، استهدف عناصر من هيئة تحرير الشام مجموعة من القوات الحكومية السورية، ما أسفر عن مقتل وجرح غالبيتهم بعد محاولتهم التصدي للاستهداف ولمحاولة تسلل تلك القوات على محور حرش كفرنبل جنوب إدلب.

يذكر أن القوات الروسية والتركية الموجودة في منطقة خفض التصعيد ، سيّرت الدورية المشتركة رقم 22، ووصلت بها إلى قرية عين حور بريف إدلب الجنوبي الغربي، اليوم الأربعاء.

اقرأ المزيد:

 وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان“، قطعت الدورية المشتركة المسافة الكاملة المحددة لتسيير الدوريات على طريق حلباللاذقية الدولي (M4) وفق اتفاق “موسكو”.

وانطلقت الدورية من قرية ترنبة شرق إدلب ووصلت إلى منطقة عين حور، وهي آخر منطقة على الاتستراد ضمن مناطق نفوذ الفصائل.

وبحسب المرصد، فقد تابعت العربات الروسية مسيرها باتجاه قرية عين غزال الواقعة تحت سيطرة القوات الحكومية السورية، بينما عادت العربات التركية إلى القواعد العسكرية التركية في إدلب.

المصدر
المرصد السوري لحقوق الانسان
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى