السلايد الرئيسيالسياسة

القوات الحكومية تواصل خروقاتها في منطقة “خفض التصعيد”

الاتحاد برس

واصلت القوات الحكومية السورية خرقها في مناطق خفض التصعيد، بقصف صاروخي على قرة وبلدات بريف إدلب الجنوبي.

وبحسب “المرصد السوري لحقوق الإنسان“، فقد استهدفت القوات الحكومية أمس الجمعة، أماكن في قوقفين وكنصفرة وكفرعويد وعين لاروز وأماكن أخرى بالمنطقة.

وشن عناصر من هيئة “تحرير الشامالنصرة سابقًا، أمس الجمعة، هجومًا بالأسلحة الخفيفة علة القوات الحكومية، ما تسبب بمقتل4 عناصر من القوات الحكومية وجرح 6 آخرين، جراح بعضهم خطيرة.

من جهتها استهدفت القوات الحكومية بالمدفعية الثقيلة نقاط هيئة “تحرير الشام” على محور قرية “الرويحة” ما تسبب بمقتل عنصر من الهيئة وجرح آخر.

كما جددت القوات الحكومية قصفها البري، بعد منتصف ليل الخميس – الجمعة، على مناطق في الفطيرة وكنصفرة وسفوهن وفليفل، الواقعة ضمن القطاع الجنوبي من ريف إدلب.

يذكر أن فصائل “الفتح المبين” استهدفت يوم الخميس بالمدفعية والصواريخ، تجمعات القوات الحكومية في ريف إدلب الجنوبي، ردًا على القصف المتواصل على قرى وبلدات ريف إدلب.

وتمكنت الفصائل المقاتلة من تدمير وإعطاب أسلحة ثقيلة في قرية بسقلا جنوب إدلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

اقرأ المزيد:

المصدر
المرصد السوري لحقوق الانسان
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى