الرئيسية / أخبار سوريا / قائد لواء أحفاد صلاح الدين: العلم الكردي مرفوع في قباسين وتركيا موافقة

قائد لواء أحفاد صلاح الدين: العلم الكردي مرفوع في قباسين وتركيا موافقة

telead

قائد لواء أحفاد صلاح الدين: العلم الكردي مرفوع في قباسين وتركيا موافقة

الاتحاد برس – خاص

بعد إن أعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، أول أمس الأربعاء، انتهاء عمليات “درع الفرات”، كشف محمود خلو، قائد لواء أحفاد صلاح الدين، المشارك في “درع الفرات” أن “عملية أخرى يجرى التحضير لها وستنطلق قريباً”، دون أن يحدد وجهتها أو تفاصيل أخرى.




خلو أضاف في حديثه لشبكة الاتحاد برس، أن “انتهاء العملية كان متوقعاً لأن الأمور متفق عليها دولياً والقرار ليس حكراً على تركيا لوحدها”، مضيفاً أن “الأمريكان رسموا خطوط لهذه العملية وانتهت بالنجاح وهناك عملية أخرى باسم آخر وعن قريب جداً”.

جواباً على سؤال لشبكة الاتحاد برس عن الأوضاع الإدارية في بلدة قباسين بريف حلب الشرقي، وتحدثه في لقاء سابق أن اللواء سيرفع العلم الكردي فوق البلدة، قال خلو “بالنسبة لعلم كردستان لا نقاش فيه أبداً هو مسالة وجود وهذا الأمر غير قابل للنقاش لأن العلم مقدس بالنسبة لنا وهو مرفوع من أول يوم تحررت فيه المدينة”، مشيراً أن ذلك تم “بموافقة تركيا”، مضيفاً ” حتى في القريب ستكون هناك مدارس باللغة الكردية”.

قائد لواء أحفاد صلاح الدين أضاف أن “معظم المدنيين من أهالي الباب وقباسين الذين لم تتدمر بيوتهم عادوا إليها، والحركة طبيعية جداً في هذه المناطق، فيما أصحاب المنازل المدمرة ينتظرون الفرج ليعودوا”.

لواء أحفاد صلاح الدين هو فصيل كردي شارك في عمليات “درع الفرات” التي دعماها القوات التركية بغية السيطرة على مدن وبلدات جرابلس، الراعي، الباب وقباسين وقرى أخرى في ريف حلب الشرقي وطرد تنظيم “داعش” منها.

telead

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *