الرئيسية / أخبار سوريا / أهالي سراقب يشكلون غرفة عمليات لصد النظام ويبدأون أعمال التدشيم في المدينة

أهالي سراقب يشكلون غرفة عمليات لصد النظام ويبدأون أعمال التدشيم في المدينة

أهالي سراقب يشكلون غرفة عمليات لصد النظام ويبدأون أعمال التدشيم في المدينة

الاتحاد برس:

أعلن أهالي مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي اليوم الأربعاء 31 كانون الثاني/يناير، تشكيل غرفة عمليات جديدة لصد هجوم قوات النظام التي باتت على بعد كيلومترات قليلة عن مدينتهم.

وقالت مصادر ميدانية إن الأهالي شكلوا غرفة عمليات تحت مسمى “الله أكبر”، بعد ان وصلت قوات النظام إلى بعد كيلومترات قليلة عن المدينة بعد سيطرتها اليوم على قرى “براغيثي، جديدة، ذهيبية” بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

إلى ذلك اظهرت صور متداولة في مواقع التواصل الاجتماعي، الأهالي وهم يقومون بحفر الخنادق وإنشاء الدشم تحضيراً لأية معارك محتملة قد تبدأها قوات النظام باتجاه مدينتهم لاسيما بعد سيطرتها على مطار وبلدة ابو الظهور قبل يومين.

واستقدمت قوات النظام أمس الثلاثاء تعزيزات كبيرة إلى ريف إدلب بعد سيطرتها يوم أمس على بلدة “ابو الظهور”المجاورة للمطار الهسكري بريف ادلب الجنوبي الشرقي، وقد تحدثت مصادر أن رتلين عسكريين ضما نحو 10 دبابات وأكثر من 15 عربة مصفحة ونحو 200 عنصر من ميليشيات الدفاع الوطني وصلوا إلى مطار أبو الظهور العسكري وتمركزا داخله دون معرفة وجهتهما النهائية، إلا أن مصادر تحدثت عن وجود هجوم جديد للنظام في المنطقة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *