الرئيسية / الصحف / صحيفة أمريكية: صفقة روسية للكرد مقابل وقف هجوم تركي مرتقب على شرق الفرات

صحيفة أمريكية: صفقة روسية للكرد مقابل وقف هجوم تركي مرتقب على شرق الفرات

واشنطن بوست: صفقة روسية للكرد مقابل وقف هجوم تركي مرتقب على شرق الفراتصحيفة أمريكية: صفقة روسية للكرد مقابل وقف هجوم تركي مرتقب على شرق الفرات

الاتحاد برس:

ذكرت صحيفة واشنطن بوست الامريكية، ان موسكو عرضت على الكرد السوريين، صفقة تتضمن تعاون وحدات حماية الشعب مع الجانب الروسي على اخراج القوات الامريكية من سوريا شرق الفرات، مقابل منع أنقرة عن شن الهجوم على هذه المنطقة.

وفق ما نقلت الصحيفة عن القيادي البارز في حركة المجتمع الديمقراطي، آلدار خليل، مضيفا أن روسيا تقترح صفقة حيث ندفع الأميركيين للخارج، وبعد ذلك سيوقفون الأتراك، واردف خليل بالقول: “كان ردنا كيف سنطرد الأمريكيين؟ هل أحضرنا الأمريكيين هنا؟”.

وتشارك القوات الكردية، قوات التحالف الدولي في محاربة داعش، وساهم ذلك في ابعاد القوات الامريكية عن الخطوط الامامية لجبهات القتال والمعارك البرية، ما جنب الامريكيين تلقي خسائر بشرية سوى عددا محدودا جدا، طوال سنوات الحرب على داعش.

واستطاع التحالف الدولي عبر حليفه الكردي، الحاق الهزيمة العسكرية بشكل نهائي بتنظيم داعش في معركة الباغوز.

وعقب الانتصار على التنظيم قررت واشنطن عدم التخلي عن حليفها الكردي، من خلال وجود رمزي 2500 جندي امريكي، في شرق الفرات، ولكنه فعالًا إلى حد كبير في ردع الجانب التركي من جهة، وجيش النظام ومن خلفه روسيا وايران من جهة اخرى.

وتواجه المنطقة الكردية- سوريا حاليا تهديدا جديا ومباشرا من تركيا، وقالت واشنطن بوست، أن إدارة الرئيس دونالد ترامب، تحاول للمرة الاخيرة التوصل إلى تفاهم مع أنقرة، اليوم الاثنين لتفادي الغزو التركي لشمال شرق سوريا.

وفي حال فشل الجهود الأمريكية، لا يعرف هل يصغي الرئيس التركي رجب طيب اردوغان إلى تحذيرات واشنطن، ام ينفذ تهديداته باجتياح الاراضي السورية شرق الفرات، وما ينجم عن ذلك من تداعيات خطيرة على المنطقة خاصة وسوريا عامة، وتهديد الجهود الدولية الرامية إلى هزيمة فلول داعش، بالتالي عرقلة خطة ترامب بسحب القوات الأمريكية من سوريا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *