السلايد الرئيسيالسوريحال البلد

نحو 40 ألف نازح من الشمال الشرقي السوري باتجاه الرقة

الاتحاد برس -وكالات

قال مدير مكتب الإغاثة في مجلس الرقة المدني “أحمد الأحمد” أن مجلس مدينة الرقة يعمل على تسجيل جميع الوافدين من مناطق الشمال الذين وصل عددهم إلى أكثر من 6952 عائلة أي ما يقارب 37 ألف شخص، أغلبهم من مناطق تل أبيض/كري سبيه، ورأس العين/سري كانيه، نزحوا بسبب كثرة التفجيرات في الأيام الأخيرة والتي راح ضحيتها عشرات المدنيين.

وناشد مدير مكتب الإغاثة في مجلس الرقة المدني “أحمد الأحمد” المنظمات الإنسانية لتقديم المزيد من الدعم للنازحين مؤكدًا على ضرورة تقديم الدعم لمخيم تل السمن الذي تم إحداثه بعد إغلاق مخيم عين عيسى لإيواء النازحين قبل دخول فصل الشتاء.

ويعيش النازحون من تل أبيض/كري سبيه، ورأس العين/سري كانيه حياة صعبة بسبب شحّ الدعم الإغاثي، وضعف استجابة المنظمات الإنسانية العاملة في الشمال السوري . وكانت بعض الوكالات الإغاثية القليلة في تلك المناطق أعلنت سابقًا أنها تواجه صعوبة في تلبية احتياجات آلاف المدنيين الذين فروا من القتال في شمال شرق سوريا وتحدثت عن نقص المياه بمدينة الحسكة السورية.

وأشار المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان “روبرت كولفيل” في مؤتمر صحفي سابق في جنيف عن الاستياء الشديد من الهجمات التي استهدفت منشآت طبية في الشمال الشرقي والتي تُعدّ عنصراً أساسياً مهمّاً في تقديم الخدمات الطبية، وأشار إلى وجوب إيقاف العمليات العسكرية تجنباً لوقوع مزيدٍ من الضحايا وتشريد المزيد من السكان عن بيوتهم وأراضيهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق