الرئيسية / أخبار سوريا / استهداف قيادي بأحد الفصائل وعائلته في ريف حلب الشرقي

استهداف قيادي بأحد الفصائل وعائلته في ريف حلب الشرقي

استهداف قيادي بأحد الفصائل وعائلته في ريف حلب الشرقياستهداف قيادي بأحد الفصائل وعائلته في ريف حلب الشرقي

الاتحاد برس:

اصيب قيادي في الفصائل التركية، صباح اليوم السبت، بجروح خطيرة تم استهدافه بعبوة ناسفة، على طريق الراعي شمال شرق حلب.

وكانت العبوة الناسفة مزروعة داخل سيارة النقيب أبو عبدو الأنصاري، قائد مركزية فصيل فيلق الشام، وبرفقته زوجته وأولاده ووالد زوجته، لحظة انفجارها الساعة 10:30، على طريق سوق الراعي في مدينة الباب شمال شرق حلب.

ونجم عن الانفجار إصابة القيادي بجروح بليغة تمَّ نقله إلى أحد المشافي التركية، فيما ذكرت صفحات كردية ان النقيب لقي مصرعه، فيما أصيبت زوجته ووالدها بجروح طفيفة، وقامت فرق الدفاع المدني بنقلهما إلى مشفى الراعي.

ويعرف عن الأنصاري المولود في حمص، ارتباطه الوثيق بالسلطات التركية، حيث شارك في الهجوم على منطقة عفرين والسيطرة عليها، وحصل من الجيش التركي جراء هذه الخدمات على (درع شرف) وتم ترفيعه إلى رتبة نقيب شرف.

وكانت عبوة ناسفة استهدفت يوم أمس، القيادي أبو دراع، رئيس قسم البرقيات في الشرطة العسكرية، كانت موضوعة داخل سيارته، ما أسفر عن مقتله وإصابة زوجته وأطفاله الأربعة، وذلك في بلدة تركمان بارح شمال مدينة الباب.

يذكر ان مظاهرة خرجت في 29 من الشهر الماضي، بمدينة الباب، احتجاجا على الفلتان الأمني الذي يسود الشمال السوري تحت سيطرة الجيش التركي والفصائل، حيث تزداد التفجيرات وعمليات الاغتيال، ناهيك عن انتشار السلاح والفساد.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *